قائمة أفضل الكتب ل “رفع مستوى ذكائك” والتفكير بشكل أكثر عقلانية “الجزء الأول”

رفع مستوى الذكاء

كيف تساهم في رفع مستوى ذكائك  رفع مستوى ذكائك…..الدماغ هي أمر غاية في التعقيد، ولكن الذكاء ليس متعلق بالدماغ فقط أو بنوع الجسد أو غيره، الذكاء هو القدرة العقلية على التحليل والتخطيط وبناء الاستنتاجات وسرعة التعلم والقدرة على تنسيق الأفكار وترتيبها ووضعها كمادة لحلول المشكلات بأسرع وقت ممكن، لذا فالذكاء ليس جانب واحد من الموجودات حولنا كالطالب الذكي في الرياضيات وبارع مع الأرقام، لا، الذكاء أكثر شمولاً من هذا، فهناك ذكاء اجتماعي، واقتصادي، ورياضي، وبدني، ونفسي إلخ، لذا كلٍ منها له خصائصه الخاصة وخصائصه المشتركة مع الجميع، إذن كيف ستساهم في…

اقرأ المزيد...

قبول الآخر

قبول الآخر. قبول الآخر. قبول الآخر: قبول الآخر !!،من هو الآخر هذا؟، وكيف أقبله؟، ولماذا أقبله؟ إن كنت من هواة الفحص والتفكيك والتفكير، فغالبا ستكون قد سألت نفسك هذه الأسئلة السابق ذكرها، أما إذا كنت ممن يأخذون الكلام على سجيته فلا مانع من مشاركتنا القراءة للإجابة على هذه الأسئلة وأن تدلو بدلوك إن رأيت شيئا مختلفا عن رؤيتي. الآخر والسبانخ في الحقيقة عند تعرضي لهذا المصطلح قبول الآخر لأول مرة كان يوجه بالعديد من الأساليب، فتارة بأسلوب الوعظ: “إن ديننا يحثنا على قبول الآخر واحترامه والتعايش معه” ، وتارة بأسلوب الذم:…

اقرأ المزيد...

فوائد الموز للجسم والصحة

فوائد الموز للجسم والصحة

فوائد الموز للجسم والصحة يجهل الكثير من الناس فوائد الفاكهة ويعتقدون بأن تناولهم اللحوم ومنتجات الألبان يغني أجسادهم عنها ، فهل فكرتهم صائبة أم لا؟ !!!للفواكه العديد من الفوائد التي تجعل الإنسان أكثر نشاطاً وفي أفضل حالاته الصحيه ، ولقد تخيرنا لكم إحداها ألا وهي ثمرة الموز كي نتعرف سوياً أهميتها لأجسادنا و عقولنا أيضاً فهيا بنا نتعرف على  فوائد الموز للجسم والصحة. الموز الموز هو فاكهة استوائية، عشبية وليست شجرية كما يظن البعض ، تحتوي على العديد من الفيتامينات مثل A , B , C وكذلك الألياف ونسبة من السكريات و…

اقرأ المزيد...

التمثال المسحور

التمثال المسحور تمثال الكاهن” دجد – حور” من البازلت الأسود من أشهر القطع الفنية بالمتحف المصري. اكتسب التمثال المسحور  شهرته من الإشاعات التي انتشرت حوله والتي تقول بأنه تمثال “مسحور”. يعود تمثال الكاهن “دجد – حور” إلى العصر المتأخر (حوالي 323 – 317 ق. م.) وهو يحمل الصفات الفنية لما يعرف “ألواح حورس الطفل”، ويعتبر أحد أنواعها. ظهرت “ألواح حورس الطفل” في العصر المتأخر وكانت تستخدم لأغراض علاجية، وخصوصا العلاج من لدغات الحيات والعقارب والزواحف السامة. و الرموز المحفورة بتلك الألواح هو رموز قصد بها مخاطبة عالم آخر هو العالم…

اقرأ المزيد...